قصص وأخبار

أكثر من 15 ألف طفل فلسطيني يحصل على رزم قرطاسية

بدعم من التعاون واليونيسف

۱٦ آذار ۲۰۲۱

بيان صحفي

مواكبة للعام الدراسي الذي يعتمد التعلّم عن بُعد ولاسيما في رياض الأطفال، بادرت منظمة اليونيسف ومؤسسة التعاون – لبنان الى توزيع رزم قرطاسية تساعد الأطفال على تطبيق الأنشطة التربوية من منازلهم بما يضمن إكتسابهم للمهارات والمعارف المطلوبة وتسهيل عملية التعلّم.


تشمل هذه المبادرة جميع الأطفال الفلسطينيين الذين تتراوح أعمارهم ما بين ثلاث وثماني سنوات. ويتم تنفيذها ضمن برنامج دعم التعليم في مرحلة الطفولة المبكّرة الذي تدعمه كل من اليونيسف والتعاون في مختلف المخيمات الفلسطينية في لبنان. تتضمن المرحلة الأولى توزيع 10 الآف رزمة قرطاسية تشمل عشرة الآف طفل مسجل في رياض الأطفال من الفئة العمرية من ثلاث الى ست سنوات، على أن يتم توزيع أكثر من 5 الآف رزمة على المؤسسات التي تقوم بتوفير الدعم المدرسي للأطفال من الفئة العمرية من ست الى ثماني سنوات. وبذلك، تغطي هذه المبادرة 93 روضة أطفال من 55 مؤسسة تعليمية بالإضافة الى أكثر من 50 مركزاً تعليمياً. 


يُعتبر توافر الموارد التعليمية والقرطاسية عاملاً محورياً في إنجاح عملية التعلّم عن بُعد ولاسيما في مرحلة التعليم ما قبل المدرسي الذي يستند بالأساس الى العديد من الموارد الحسيّة لإيصال المفاهيم التربوية. وتوفير هذه الموراد يرفع أعباء كبيرة عن كاهل الأسر التي تعيش في ظل أوضاع صعبة ويضمن تحقيق الأطفال الإستفادة القصوى من حصص التعلّم عن بُعد.  


تجدر الإشارة الى أن التعليم ما قبل المدرسي غير مشمول بالتعليم الأساسي الذي توفره وكالة الأونروا، وهو يعتمد بالتالي على جهود الجمعيّات والمؤسسات الأهليّة التي تأخذ على عاتقها أمر توفيره بشكل مجّاني أو شبه مجّاني. 


ويتميز برنامج دعم التعليم في مرحلة الطفولة المبكّرة بشمولية تدخله لدعم الأطفال في المنزل والروضة والمحيط العام، ويعمل على تمكين الطاقم التعليمي وتزويده بالمهارات المطلوبة والمعارف التي تساعد على تطوير نوعية التعليم المقدمة. وفي الوقت نفسه، تتضمن خطة عمله تأهيل عددٍ من رياض الأطفال وتجهيزها بكل ما يساعد الطفل على التعلّم والنمو في بيئة صحية ومحفزة على التعلم.